Banner
Adsense

مع تزايد الإصابات.. الصحة في نيويورك تتيح لقاح جدري القردة لشريحة أكبر

قررت السلطات الصحية بمدينة نيويورك إعطاء لقاحات جدري القردة، لأكبر عدد من الأشخاص الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالفيروس، كـ”مثليي الجنس أو ثنائيي الجنس، وغيرهم من الرجال الذين يمارسون الجنس مع رجال، أو لديهم شركاء جنسيون متعددون.

قررت مدينة نيويورك إعطاء لقاحات جدري القردة لأكبر عدد من الأشخاص الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالفيروس.

ووفق شبكة CBS الأمريكية، فإن الجهات الصحية تتيح التلقيح لأي شخص “مثلي الجنس أو ثنائي الجنس، وغيرهما من الرجال الذين يمارسون الجنس مع رجال، ممن تزيد أعمارهم عن 18 عاماً ولديهم شركاء جنسيون متعددون أو مجهولون في آخر 14 يوماً”.

وحذرت السلطات من خطر الإصابة بالمرض من الاتصال الجسدي الوثيق مع شخص مصاب، وخصوصاً وأن معظم حالات تفشي المرض حول العالم وجدت لدى رجال مارسوا الجنس مع رجال.

ووفق “CBS نيويورك” فإن مئات الأشخاص اصطفوا، يوم الخميس، في طوابير أمام المراكز الصحية من أجل الحصول على اللقاح.

وسجلت حتى الآن أكثر من 3 آلاف حالة مؤكدة بجدري القردة في جميع أنحاء العالم، بينها 173 إصابة في الولايات المتحدة.

وحتى الآن، لم يجرِ الإبلاغ عن أي وفيات في الولايات المتحدة بسبب الفيروس.

ويسبب الفيروس طفحاً جلدياً وتقرحات يمكن أن تستمر لأسابيع.

ويُعتقد أن جميع الحالات تقريباً حتى الآن قد أصيبت بالعدوى إما من خلال ملامسة الجلد خلال العلاقات الحميمة أو من خلال مشاركة المناشف أو الفراش.

Leave A Reply