Banner
Adsense

يوفنتوس إلى ربع نهائي كأس إيطاليا باكتساح سامبدوريا

حقق يوفنتوس، فوزًا سهلًا على ضيفه سامبدوريا، بنتيجة 4-1، الثلاثاء، في إطار ثمن نهائي بطولة كأس إيطاليا.

رباعية اليوفي حملت توقيع خوان كوادرادو ودانيلي روجاني وباولو ديبالا وألفارو موراتا من ركلة جزاء في الدقائق 25 و52 و67 و76.

وأحرز هدف سامبدوريا، أندريا كونتي في الدقيقة 63.

وتأهل يوفنتوس إلى ربع نهائي البطولة، لينتظر الفائز من مواجهة كالياري وساسولو.

الفرصة الأولى في المباراة جاءت بعد حصول سامبدوريا على ركلة حرة، نفذت داخل المنطقة، وقابلها تورسبي برأسية مرت بجوار القائم.

وحصل يوفنتوس على ركلة ركنية في الدقيقة 13، نفذها كوادرادو بعرضية مباشرة تجاه الشباك، وتمكن الحارس فالكوني من إبعادها لركنية جديدة.

واستلم موراتا، الكرة من جهة اليسار، وتوغل بعرض الملعب، ومرر إلى دي تشيليو الذي أطلق تسديدة من مسافة بعيدة تصدى لها فاركوني على مرتين.

وتمكن كوادرادو من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 25، بعد ركلة حرة سددها الكولومبي بتسديدة أرضية مباشرة، وأخطأ الحارس في تقديرها.

وبعد دقيقة واحدة، ضاعف موراتا، النتيجة بعدما حصل على الكرة بعد عرقلة رابيو لرينكون في منتصف الملعب، لكن الحكم عاد للفار، وألغى الهدف لوجود خطأ على رابيو في بداية اللعبة.

وتألق فالكوني وأنقذ مرماه من فرصة الهدف الثاني، بعد ركنية لعبت قصيرة، وصلت إلى كوادرادو الذي مرر عرضية قابلها آرثر بتسديدة قوية.

وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، مرر كولوسيفسكي، تمريرة أرضية وصلت إلى موراتا، الذي أطلق صاروخية تصدى لها الحارس.

بدأ اليوفي، الشوط الثاني بقوة، ونجح دانيلي روجاني في الدقيقة 52، من تسجيل الهدف الثاني، بعد عرضية لآرثر، ارتقى لها روجاني وقابلها برأسية.

ونجح أندريا كونتي في الدقيقة 63، من تقليص النتيجة، بعد عرضية وصلت إليه في الجهة اليمنى، وأطلق تسديدة قوية سكنت شباك بيرين.

ومن خطأ فادح من مدافع سامبدوريا، ضغط لوكاتيلي، وخطف الكرة، ومرر إلى ديبالا، الذي انفرد بالمرمى وأطلق تسديدة قوية في الشباك بالدقيقة 67.

فالكوني واصل تألقه وأنقذ فرصتين متتاليتين، بعدما تصدى لتسديدة صاروخية من كوادرادو، ثم عاد وتصدى لتسديدة أخرى من لوكاتيلي.

وحصل اليوفي على ركلة جزاء، إثر عرقلة آكي الشاب الذي شارك كبديل، ونفذها موراتا بنجاح، ليحرز رابع أهداف البيانكونيري بالدقيقة 76.

رابيو في الدقيقة 84، كاد يزيد الغلة، بعدما انطلق وتوغل وسدد بقوة في القائم الأيمن لسامبدوريا، لتنتهي المباراة بفوز اليوفي 4-1.

Leave A Reply