طليس: تعرفة النقل سترتفع إستثنائياً خلال فترة الإقفال

أعلن مسؤول مكتب الشؤون البلدية والإختيارية المركزي في حركة أمل، رئيس اتحادات ونقابات قطاع النقل البري بسام طليس، عن ارتفاع تعرفة النقل بين 20 و30 بالمئة في لبنان، خلال فترة الإقفال استثنائياً، مضيفاً “من الممكن أن تصل التعرفة إلى 4000 ليرة للسرفيس، وهناك اجتماعات تفصيلية ستحدد التسعيرة النهائية، وسيبدأ العمل بتلك التسعيرة الجديدة يوم الأربعاء”.

وفي حديث تلفزيوني، اعتبر طليس أنه “كان يجب أن تقرّ الحكومات خطة النقل العام، وإقامة توازن بين النقل العام والخاص، عندها يختار المواطن بين هذين الخيارين، فخطة النقل وضعت منذ عام 2011، ونحن أعددناها مع الجهات المعنية، وذلك من أيام حكومة نجيب ميقاتي، تأتي الخطة وتذهب داخل السراي وليس خارجه دون أن تقر، علماً أن جميع رؤساء الوزراء وعدوا بإقرارها إلا أنها لم تنفّذ، إذاً المشكلة عندهم وليس عندنا، علماً أن هناك بنود بخطة النقل البري ليست لمصلحة السائقين العموميين، لأنه من ضمنها سكة قطار، ولكن رغم ذلك نحن نركض لنحل لهم مشاكلهم، لأن قطاع النقل البري له علاقة بكل الناس وحتى القوى الأمنية والعسكرية”.

وأضاف طليس “نحن نتعاطف مع الموظفين ومن يتقاضون أجورهم بالليرة اللبنانية، ومن يقبضون نصف راتب، لكن أيضاً نتعاطف مع سائق سيارة الأجرة أو الباص، وعليه أعباء كبيرة جداً، وأنا أعرف أن الدولة لم ترفع رواتب القطاع العام ولا بدل نقل، وكذلك القطاع الخاص، لكن لا يمكنني أن أضغط عليها، وأنا عندما أرفع السعر كثيرا أقول للسائقين “إلحسوا هذا المبرد”، لأنه إن لم يكن هناك راكب لن يكون هناك عمل”.

Leave A Reply