Banner
Adsense

حنكة جرايا وجماهير النجمة أبرز أسباب الفوز بلقب الكأس

حقق النجمة لقب كأس لبنان، بفوزه على الأنصار بنتيجة 2-1، على ملعب مجمع الرئيس فؤاد شهاب في جونية، ضمن منافسات النهائي.

ولعب النجمة بقيادة مدربه طارق جرايا، بطريقة ذكية على المستويين الدفاعي والهجومي، حيث كانت معظم النقلات للكرة مدروسة وملعوبة بطريقة منظمة.

وساهم تكتيك جرايا بالاعتماد على الكرات الثابتة واللعب على الأطراف، بالظفر بلقب الكأس.

وساهم محمد غدار بتسجيل هدف الفوز بالبطولة، حيث يعد صاحب ال38 عاما، أكبر لاعب في تاريخ الديربي يسجل هدفا.

ولا شك أن الجمهور هو عصب كرة القدم في لبنان، والثابت الوحيد أن جمهور نادي النجمة شكل علامة فارقة بفوز فريقه، بحضوره الكبير بالمدرجات وتشجيعه المتواصل، والأجمل كان احتفاله الرائع بالبطولة.

ونجحت إدارة نادي النجمة برئاسة أسعد صقال بقيادة سفينة النجمة نحو بر البطولات، حيث تعتبر البطولة الرسمية الأولى له منذ توليه رئاسة النادي، وهو أمر مهم وإيجابي من أجل دعم بقائه في سدة الرئاسة للنادي النبيذي.

وساهم خط دفاع النجمة بشكل فعال بحماية مرمى الفريق من الأهداف الأنصارية، حيث ساهمت ثنائية قاسم الزين وماهر صبرا بفاعلية كبيرة على المستوى الدفاعي وأيضا على المستوى الهجومي.

Follow Us: 

كووورة

Leave A Reply