Banner
Adsense

وداع جماهيري ورسمي حاشد لحرم الامام الصدر في مدينة صور شارك فيه الآلاف

بمأتم جماهيري حاشد شيعت عائلة الإمام المغيّب السيد موسى الصدر وحركة أمل حرم سماحة الإمام السيد موسى الصدر الحاجة السيدة بروين خليلي الصدر(أم صدري) في مدينة صور وتقدم المشاركون في التشييع النائب ايوب حميد ممثلا رئيس رئيس حركة أمل مجلس النواب الاستاذ نبيه بري، النائب قاسم هاشم ممثلا رئيس الحكومة نجيب ميقاتي، النائب محمد رعد ممثلا امين عام حزب الله السيد حسن نصرالله، سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في لبنان محمد جلال فيروزنيا، المفتي الشيخ مدرار الحبال ممثلا مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، نائب رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى الشيخ علي الخطيب، النواب السادة: علي حسن خليل، هاني قبيسي، علي خريس، علي بزي، محمد نصرالله، علي عسيران، محمد خواجة، عناية عز الدين، حسن عز الدين وحسين جشي، مدير عام الريجي ناصيف سقلاوي، مدير عام الشباب والرياضة زيد خيامي، الدكتور كاظم الصدر نجل الاخ الاكبر للامام المغيب الصدر، رئيس المكتب السياسي لحركة أمل جميل حايك وأعضاء المكتب السياسي، عضو هيئة الرئاسة الدكتور قبلان قبلان، المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان، مفتي صور وجبل عامل فضيلة الشيخ حسن عبدالله، ممثل رئيس مجلس النواب اللبناني الاسبق حسين الحسيني نجله السيد حسن الحسيني، مدير مكتب سماحة السيد السيستاني “دام ظله” في لبنان حامد الخفاف، عقيلة رئيس مجلس النواب السيدة رندى عاصي بري، المسؤول التنظيمي لإقليم جبل عامل في حركة أمل علي اسماعيل وأعضاء قيادة الإقليم والمسؤولين التنظيميين لأقاليم بيروت والبقاع والجنوب وجبل لبنان، مسؤول منطقة الجنوب الاولى في حزب الله الحاج عبد الله ناصر على رأس وفد من قيادات حزب الله، النائب السابق عبد المجيد صالح، أمين عام الشبكة المدرسية في لبنان المربي نبيل بواب ممثلاً النائب بهية الحريري، نائب الأمين العام المساعد لمنبر الوحدة الوطنية محمد نديم الملاح، ممثلون عن قيادتي حركة فتح وحماس ورؤساء وأعضاء مجالس بلدية واختيارية ونقابات وجمعيات ورجال دين وقوى أمنية وعسكرية وفعاليات اجتماعية وكشفية وحشود غفيرة من المشيعين من كافة المناطق اللبنانية.

موكب التشييع انطلق من امام مؤسسات الامام الصدر، حيث حُمل النعش على أكف ثلة من عناصر الدفاع المدني في كشافة الرسالة الاسلامية يتقدمهم حملة الاكاليل وسيارات الاسعاف وقد جاب شوارع مدينة صور الرئيسية وصولا الى روضة الزهراء (ع) في المدينة، حيث أمّ الصلاة على الجثمان الطاهر نائب رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الأعلى الشيخ علي الخطيب ثم لقّّن المفتي حسن عبدالله المرحومة الشهادة.

بعدها ووريت الفقيدة الثرى في جبانة العائلة، ثم تقبلت عائلة الفقيدة وقيادة حركة أمل واجب العزاء من المشاركين

Leave A Reply