وست هام يفوز على توتنهام

زاد وست هام يونايتد هموم ضيفه وجاره توتنهام، بالفوز عليه 2-1 مساء السبت، ضمن الجولة الخامسة والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وسجل هدفي وست هام كل من ميكاييل أنتونيو (5) وجيسي لينجارد (47)، فيما أحرز لوكاس مورا هدف توتنهام الوحيد (64).

وخطف وست هام بهذا الفوز، المركز الرابع من تشيلسي، بعدما رفع رصيده إلى 45 نقطة، فيما تجمد رصيد توتنهام عند 36 نقطة في المركز التاسع.

واعتمد مدرب وست هام ديفيد مويس، على طريقة اللعب 4-2-3-1، حيث تكون الخط الخلفي من فلاديمير كوفال وعيسى ديوب كريج داوسون وأرون كريسويل، وتمركز توماس سوتشيك وديكلان رايس في وسط الملعب، فيما تحرك الثلاثي جارود بووين وجيسي لينجارد وبابلو فورنالز خلف المهاجم الصريح أنتونيو.

في الناحية المقابلة، لجأ مدرب توتنهام جوزيه مورينيو، إلى طريقة اللعب 4-2-3-1 أيضا، حيث شكل إريك داير ثنائيا في عمق الدفاع مع دافينسون سانشيز، وتواجد على الطرفين كل من جافيت تانجانجا وخوسيه ريجيلون، وتعاون إميل هويبرج وتانجوي ندومبيلي فيما بينهما بمنتصف الملعب، وتحرك الثلاثي لوكاس مورا وإريك لاميلا وسون هيونج مين، وراء المهاجم الصريح هاري كين.

وافتتح وست هام التسجيل في الدقيقة الخامسة، عندما حول بووين كرة عرضية منخفضة من الناحية اليمنى، وصلت إلى أنتونيو الذي تابعها مباشرة ليتصدى لها الحارس هوجو لوريس، قبل أن تعود إليه مجددا ليضعها في الشباك.

واصل وست هام خطورته، وتقدم أنتونيو من العمق قلب أن يمرر إلى لينجارد الذي أراد إعادتها لزميله أمام المرمى لكن الكرة مرت بمحاذاة القائم البعيد في الدقيقة العاشرة.

وانطلق توتنهام بهجمة مرتدة عن طريق لاميلا الذي مرر إلى كين، لكن الأخير سدد بجانب القائم البعيد في الدقيقة 13.

وتوقف اللعب قليلا بعدما سالت الدماء من رأس سوتشيك إثر لعبة هوائية مشتركة مع سانشيز، ورمى تانجانجا بنفسه أمام عرضية كريسويل، ليتلقى هو الآخر العلاج في الدقيقة 30.

وتألق الحارس لوريس في إبعاد رأسية قوية من داوسون إثر ركنية نفذها كريسويل في الدقيقة 38، ورد عليه حارس وست هام لوكاس فابيانسكي، بإبعاد تسديدة مركزة من لاميلا في الدقيقة 43.

وفي الوقت بدل الضائع من الشوط الأول، وصلت الكرة إلى كين الذي أطلق تسديدة منخفضة قوية، أبعدها الحارس فابيانسكي ببراعة.

وقبل بداية الشوط الثاني، أشرك توتنهام كل من جاريث بيل ومات دوهيرتي مكان لاميلا وتانجانجا، لكن وست هام أضاف الهدف الثاني في الدقيقة 47، حصل لينجارد على الكرة من فورنالز ليسدد نحو القائم البعيد لمرمى توتنهام، واستعان الحكم بتقنية الفيديو لتأكيد الهدف.

وانتظر توتنهام حتى الدقيقة 59 لتهديد مرمى وست هام، عبر ركلة حرة مباشرة نفذها كين، ومرت بجانب القائم، قبل أن يقلص لوكاس مورا النتيجة في الدقيقة 64، بعد متابعة لرأسية لركنية نفذها بيل.

وأرسل كين كرة عرضية أرضبة من الناحية اليمنى، فشل مورا في الوصول إليها في الدقيقة 67، وتلقى كين تمريرة على مشارف منطقة الجزاء، ليسددها بيد أنها مرت قريبة للغاية من القائم في الدقيقة 73.

وبعد لحظات على دخول ديلي ألي مكان ريجيلون، أهدر توتنهام فرصة لا تعوض لتعديل النتيجة في الدقيقة 78، عندما أعاد كين الكرة إلى الوراء نحو بيل الذي أطلق تسديدة صاروخية ارتدت من العارضة.

وتوقف اللعب مرة أخرى لعلاج كوفال من صفوف وست هام، وأهدر توتنهام فرصة جديد في الوقت بدل الضائع، عندما أطلق سون تسديدة حاول كوفال إبعادها لترتد من القائم.

Leave A Reply