سفالات” وشتائم فوق جثمان حاتم علي

هاجمت الممثلة السورية ريم نصر الدين مواطنها الكاتب عدنان العودة بعد وصفه المخرج الراحل حاتم علي بصاحب “سفالات ونذالات” في أحد منشوراته على شبكات التواصل الاجتماعي، والذي حذفه لاحقاً جرّاء الانتقادات اللاذعة بحقه.

وقالت نصر الدين التي أدّت الدور الأبرز في مسيرتها أمام كاميرا علي في مسلسل “العرّاب – تحت الحزام” (2016) بشخصية لونا: “صرلك شهر عّم تشحد على اسم أستاذ راسك وتحكي شي صار وشي ما صار… وبالأخير قلبت متل الجراب كل وسخك طلع لبرا”، في إشارة إلى ذكريات نشرها العودة عن حاتم علي.

وأضافت عبر حسابها الشخصي في موقع “فايسبوك”: “أستاذ حاتم بأوركيديا كان عم يبزق عليك وعلى نصك السخيف… ولولا انه معلم كان نصك بالزبالة هاد أولاً”.

وصعدّت من حدة هجومها بقولها: “مشقوق قلبك قديه الناس بتحبه يا نكرة! مفكر حالك فنان يا نشح! ليش انت بتعرف تفك الخط يا جاهل! بالعموم أهم كلمة قلتها عن حالك إنك عادي جداً وتافه جداً”.

وختمت كلامها: “ما لح اذكر اسمك … لح اتعامل معك كنكرة متل مو لازم، ما نشفت ترابه يا عديم الذوق والتقدير جرحنا لسى مفتوح”.

وكان العودة كتب في حسابها الشخصي على موقع “فايسبوك”: “بالمناسبة انتهى عزا حاتم علي صديقنا وحبيبنا، في موته نذكر محاسنه طبعاً وهذا واجبنا كأصدقاء، أما عن نذالاته وسفالاته فتعد ولا تخلص وسنكتمها، حاتم لم يكن قديساً عندي، أعرفه بعبقريته وطهرانيته، وندالته التي تخجل فعلاً، وكلنا كذلك. السيرك تبع الفايسبوك، بالنسبة لي فقدت شريكاً جميلاً جداً، وحقيقياً بما له وبما عليه”.

وأوضح العودة في رده على أحد المعلقين أن من أسباب ما قاله، حرمان حاتم علي الكاتب هاني السعدي من مكافأة مسلسل “صراع على المال” بقيمة مئة ألف دولار، مؤكداً أن الأخير تحدّث بالواقعة بحضوره مع ثلاثة أشخاص ما زالوا على قيد الحياة، قائلاً: “الله لا يوفقوا لحاتم، شو كان خسران، راحوا من رزق بناتي”.

Leave A Reply