الثلاثاء, مايو 21
Banner

الاصدار الثاني عشر للدكتور عماد سعيد مع تقديم من وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى 

امضي إلى حزني فرحاً

عنوان الكتاب الثاني عشر للدكتور عماد سعيد رئيس جمعية هلا صور الثقافية الاجتماعية الذي صدر حديثا عن دار مكتبة الفقيه في بيروت ويحمل مقدمة من وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى وهو يضم شهادات عدة وكلمات قيلت في الدكتور عماد سعيد الأسير المحرر المناضل بالكلمة المحب لفلسطين والقضايا الوطنية والإنسانية والاجتماعية وفي مقدمها قضية فلسطين بوصلة العمل الوطني ٠

وسوف يقام حفل توقيع للمولود الجديد للكاتب الدكتور عماد سعيد في صور وبيروت وعواصم عربية .

وقد صمم غلاف الكتاب الاستاذ احمد فقيه ويضم كلمات من أساتذة كبار عن الدكتور عماد سعيد في الحقول السياسية والثقافية والوطنية من لبنان وفلسطين والعالم العربي تضاف إلى سلسلة من التقييمات التي تشير إلى شخصية الكاتب الوطني الدكتور عماد سعيد الذي وصفه الوزير القاضي محمد وسام المرتضى بأنه المناضل بالكلمة ونحن معه في المسار والمصير وخاصة في الميدان الثقافي

Leave A Reply