Banner
Adsense

ليونيل ميسي ويقود الأرجنتين لتجاوز أوروغواي

أحرز جيدو رودريجيز هدفا في الشوط الأول هو الأول في 11 مباراة دولية ليقود الأرجنتين للفوز 1-صفر على أوروغواي في كأس كوبا أمريكا لكرة القدم، في المباراة التي أقيمت على ملعب ماني جارينشا الوطني في العاصمة البرازيلية برازيليا فجر اليوم.

ولم تفز أوروغواي على الأرجنتين في كوبا أمريكا منذ 1989 وتأخرت بهدف مبكر بضربة رأس من رودريجيز.

وشارك لاعب وسط ريال بيتيس في التشكيلة الأساسية لأول مرة منذ يونيو حزيران 2019 ورد الجميل لمدربه عندما حول تمريرة ليونيل ميسي العرضية بضربة رأس داخل المرمى بعد عشر دقائق.

ومنح الهدف الفوز للأرجنتين بينما استهلت أوروغواي مشوارها في البطولة بخسارة.

وافتقرت المباراة للإثارة وتحتل أوروغواي المركز الأخير في المجموعة الأولى بدون نقاط مثل بوليفيا التي خسرت مباراتين حتى الآن.

وتقدمت الأرجنتين إلى صدارة المجموعة متساوية مع تشيلي التي فازت 1-صفر على بوليفيا، ولدى باراجواي ثلاث نقاط من مباراة واحدة.

وعاد إدينسون كافاني إلى تشكيلة أوروغواي بعد غيابه عن آخر مباراتين للإيقاف وتجاهل الحكم مطالبة مهاجم مانشستر يونايتد بالحصول على ركلة جزاء في الدقيقة 26.

وكانت ليلة مخيبة لأوروغواي التي فشلت في تسديد أي كرة على المرمى رغم استحواذها على الكرة.

وشكل ميسي خطورة على أوروغواي لكنه تعرض لرقابة من العديد من اللاعبين في الثلث الهجومي.

ميسي أفضل لاعب

وحصل قائد الأرجنتين ليونيل ميسي على جائزة أفضل لاعب في المباراة، بعد المجهود الكبير الذي بذله، والتمريرة المساعدة التي جاء بها الهدف.

وعزز ليونيل ميسي، رقمه القياسي كأكثر اللاعبين صناعة للأهداف في كوبا أمريكا بعدما وصل إلى 13 هدفًا.

وعززت الأرجنتين سجلها الخالي من الهزيمة إلى 15 مباراة منذ أن خسرت في قبل نهائي كوبا أمريكا 2019.

وتلعب الأرجنتين ضد باراجواي يوم الاثنين فيما تلعب أوروغواي ضد تشيلي في اليوم ذاته.

Leave A Reply