الخميس, يوليو 18

دوا ليبا مستعدة للمخاطرة برد فعل عنيف بعد انتقادها الحرب على غزة

في خطوة جريئة نالت إعجاب جماهيرها على السوشيال ميديا، أكدت دوا ليبا أنها مستعدة للمخاطرة “برد فعل عنيف” على تصريحاتها السياسية، بعد أن وصفت مؤخراً الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة بأنها “إبادة جماعية”.

دوا ليبا: “دعم فلسطين يستحق المخاطرة”

وقالت دوا، التي من المقرر أن تؤدي حفل الهرم في غلاستونبري في وقت لاحق من هذا الشهر، أن دعم فلسطين على وسائل التواصل الاجتماعي يستحق المخاطرة.

وفي مقابلة مع راديو تايمز، قالت نجمة البوب ​​الألبانية البريطانية، أن تصرفاتها على وسائل التواصل الاجتماعي كانت من أجل “الصالح العام” وتستحق المخاطرة.

تابعت: “عندما أتحدث عن أشياء سياسية، فإنني أتحقق من نفسي مرتين لأقول: “حسنًا، هذا يتعلق بشيء أكبر مني بكثير، وهو ضروري – وهذا هو السبب الوحيد وعزائي الوحيد في القيام بذلك”.

ثم أضافت: “سيُقابل دائمًا برد فعل عنيف وآراء الآخرين، لذا فهو قرار كبير، أقوم بموازنة الأمر، لأنني أشعر في نهاية الأمر أن ذلك من أجل الصالح العام، لذلك أنا على استعداد لتلقي هذه الضربة”.

وكانت الحائزة على جائزة غرامي قد أعادت الشهر الماضي نشر رسم بياني لمجموعة “Artists4Ceasefire”، أمام متابعيها البالغ عددهم 88 مليونًا على إنستغرام، بالإضافة إلى هاشتاج #AllEyesOnRafah، الذي انتشر في الأيام التي تلت القصف الإسرائيلي للمدينة في غزة.

ليبا كتبت ما معناه: “حرق الأطفال أحياء لا يمكن تبريره على الإطلاق، العالم كله يتحرك لوقف الإبادة الجماعية الإسرائيلية، من فضلكم أظهروا تضامنكم مع غزة”.

Leave A Reply