جاستن بيبر يخسر لقب “أفضل فنان”.. فمن الفائز الجديد؟

رغم الشعبية الكبيرة، التي يتمتع بها المغني الشاب جاستن بيبر، فإن شعبيته بدأت في التراجع بشكل ملحوظ خلال الفترة الأخيرة، حيث خسر بيبر، رسمياً، لقبه كأفضل فنان في منصة “Spotify” لصالح “ذا ويكند”.

ووصل “ذا ويكند” صاحب ألبوم “Starboy” إلى ما يصل إلى 85.667.564 مستمعاً على المنصة الشعبية، وفق ما تم الكشف عنه في تقرير يوم الأحد.

من ناحية أخرى، يمتلك بيبر 83.3 مليون مستمع على عملاق بث الموسيقى، وفقاً لـ”TMZ”.

تأتي تلك النتائج، بعد أن طرح “The Weekend” ألبومه الجديد “Dawn FM”. وفي عام 2021، أعلن “ذا ويكند” (31 عاماً) عن الألبوم بجملة غامضة لـ”Variety”، وقال: “إذا كان السجل الأخير هو ساعات ما بعد الليل، فإن الفجر قادم”.

ويحمل الألبوم الجديد اسم “Dawn FM”، وهو أول ألبوم يطلقه “ذا ويكند”، بعد كشفه عن عدم التعامل مع أكاديمية جوائز غرامي، مجدداً، لعدم ترشيحها ألبومه السابق “After Hours”، رغم نجاحه الساحق.

ووصف “ذا ويكند”، في فيديو نشره، ألبومه الخامس بأنه “عالم غنائي جديد من عقل ذا ويكند”، ثم كشف عن قائمة المتعاونين معه في الألبوم، والتي تتضمن: كوينسي جونس، وTyler The Creator، وليل واين، والملحن Oneohtrix Point Never، إضافة إلى الممثل الكوميدي وصديقه جيم كاري.

ودخل النجم الكندي، جاستن بيبر، سجلات الأرقام القياسية عام 2016، حيث أصبح أول فنان يشغل في نفس الوقت المراكز الثلاثة الأولى في المخطط الفردي بالمملكة المتحدة بأغاني: Sorry، وLove Yourself، وWhat Do You Mean.

Leave A Reply