Banner
Adsense

بيل غيتس: “ميتافيرس” سيكتسح اجتماعات العمل خلال الثلاث سنوات القادمة

كشف الملياردير الأمريكي، بيل غيتس، عن توقعاته بشأن تكنولوجيا “ميتافيرس” الجديدة، ‏التي أعلنت شركة “ميتا” (فيسبوك سابقا) عنها مؤخرا.‏

وكتب غيتس في مدونة له، يوم الثلاثاء الماضي، بمناسبة نهاية عام 2021 “أنه يلاحظ أن جائحة فيروس “كورونا” المستجد أحدثت بالفعل “ثورة” في مكان العمل، في ظل وجود شركات أكثر من أي وقت مضى توفر المرونة للموظفين الذين يرغبون في العمل عن بُعد”.

وأضاف أن “هذه التغييرات سيتم تتكيفها فقط خلال السنوات القادمة، وأن العمل عن بعد لن يؤدي إلا إلى جذب المزيد من الناس إلى موجة “ميتافيرس”.

وتوقع مؤسس شركة “مايكروسوفت” أنه “في غضون العامين أو الثلاثة أعوام القادمة ستنتقل معظم الاجتماعات الافتراضية من شبكات صور الكاميرا ثنائية الأبعاد إلى “ميتافيرس”، وهي مساحة ثلاثية الأبعاد فيها صور رمزية رقمية”، بحسب قوله.

وتابع أن “هذا العرض الشبكي ثنائي الأبعاد والذي يشبهه ببرنامج الألعاب “Hollywood Squares” هو ما تحصل عليه حاليا من معظم منصات اجتماعات الفيديو، مثل “زووم” و”تيمز” التابعة لمايكروسوفت، وفي الوقت نفسه سيوفر “ميتافيرس” صورة رمزية ثلاثية الأبعاد يمكنها حضور الاجتماعات في مساحة مكتب افتراضية أو وجهة أخرى، حيث يمكن أن تتفاعل مع الصور الرمزية لزملائك في العمل”.

وأردف بيل غيتس موضحا: “الفكرة هي أنك ستستخدم الصورة الرمزية الخاصة بك في النهاية لمقابلة أشخاص في مساحة افتراضية تكرر الشعور بالتواجد في غرفة فعلية معهم، ولكن سيضطر المستخدمون وبغرابة إلى ارتداء سماعات رأس للواقع الافتراضي أو نظارات واقية للقيام بذلك”.

كما أعلن الملياردير الأمريكي، بيل غيتس، في مدونته عن أن شركته “مايكروسوفت” تعمل على إضافة صور رمزية ثلاثية الأبعاد وعناصر أخرى متوافقة مع “ميتافيرس” إلى برنامج “تيمز” الخاص بـ”مايكروسوفت”، مرجحا أن يكون لدى “تيمز” مستوى واضحا من الوصول إلى “ميتافيرس” في الوقت الحالي، وذلك بعد أن دخلت شركته في شراكة مع مارك زوكربرغ وشركته “ميتا” لجعل شبكة “فيسبوك” للتواصل الاجتماعي متوافقة مع “تيمز”.

Follow Us: 

Leave A Reply