Banner
Adsense

أطفال ميسي يشعلون مواقع التواصل الاجتماعي باحتفالاتهم!

أشعل أطفال قائد منتخب الأرجنتين ليونيل ميسي مواقع التواصل الاجتماعي باحتفالاتهم بعد فوز التانجو على الإكوادور في كوبا أمريكا.

وقدم ليونيل ميسي عرضًا مميزًا أمام الإكوادور وقاد المنتخب الأرجنتيني للفوز بثلاثة أهداف للا شيء والتأهل لنصف نهائي كوبا أمريكا.

ميسي واصل بذلك تحطيمه للأرقام القياسية على مستوى سجله الدولي أو فيما يخص هذه البطولة.. ليقترب خطوة أكثر نحو الحلم.

لحظات بعد نهاية المباراة.. وتواصل ليونيل ميسي مع العائلة بمكالمة فيديو يحتفلون فيها معًا بالانتصار الذي حققه لاعبو التانجو.

ولكن صورة أطفال ميسي الثلاثة وهو يطلقون صرخة احتفال بوصول الأرجنتين إلى نصف نهائي كوبا أمريكا أخذت غالبية الحديث.

ميسي بدا مرهقًا بنهاية المباراة، ويبدو عليه اللعب لآخر نقطة عرق لكي يتوج بكوبا أمريكا مع منتخب بلاده.. الرغبة حاضرة لإنهاء سلسلة من سوء الطالع التي لازمته لسنوات، ولكن يبدو أن يقدر جيدًا دوره وقيمته ومستعد لبذل كل ما لديه من أجل الوقوف على منصة التتويج بنهاية البطولة.

كان هذا فيما يخص مباراة الدور ربع النهائي أمام الإكوادور، أمام فيما يخص الإجمالي.. فحدث ولا حرج عن الأرقام القياسية.

ميسي عزز رقمه القياسي الخاص كهداف تاريخي للمنتخب الأرجنتيني برصيد 76 هدفًا.. ليس ذلك فقط، بل إنه بهذا الهدف بات على بعد هدف واحد من رقم الأسطورة بيليه صاحب الـ 77 هدفًا دوليًا.

أما على مستوى هذه النسخة من البطولة، فعزز ليونيل ميسي رقمه كهداف لها بـ 4 أهداف.. والجدير بالذكر أنه الأكثر صناعة للأهداف وللفرص والأكثر تحقيقًا للمروغات الناجحة وأكثر من حقق جائزة رجل المباراة.

Leave A Reply