إسبانيا تسحق سلوفاكيا بخماسية وتعبر لثمن نهائي اليورو

حقق المنتخب الإسباني، انتصارًا عريضًا بنتيجة (5-0) خلال مواجهة سلوفاكيا، مساء اليوم الأربعاء، بالجولة الختامية لدور المجموعات لكأس الأمم الأوروبية.

وسجل الأهداف لإسبانيا مارتين دوبرافكا حارس سلوفاكيا بالخطأ في مرماه بالدقيقة (30)، وإيمريك لابورت (45+3)، وبابلو سارابيا (56)، وفيران توريس (67)، وكوكا بالخطأ في مرماه (71).

وبهذا الانتصار، يتأهل لاروخا لثمن النهائي، بعدما رفع رصيده إلى 5 نقاط في وصافة المجموعة الخامسة، بينما تجمد رصيد سلوفاكيا عند 3 نقاط في المركز الثالث.

وبدأت المباراة بضغط من المنتخب الإسباني، وسدد جيرارد مورينو كرة تصدى لها دوبرافكا حارس مرمى سلوفاكيا في الدقيقة (4).

وطالب لاعبو إسبانيا بالحصول على ركلة جزاء في الدقيقة (8)، إثر تدخل عنيف من هرومادا على كوكي، وأوقف حكم المباراة اللعب واتجه لمراجعة تقنية الفيديو.

واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء للماتادور في الدقيقة (10)، انبرى لتنفيذها ألفارو موراتا، الذي سدد على يمين الحارس دوبرافكا وتصدى للكرة، وأضاع موراتا فرصة التقدم للاروخا.

وواصل لاعبو المنتخب الإسباني إهدار الفرص بتسديدتين من بيدري وسارابيا مرت بجانب القائم، ثم سدد موراتا كرة قوية من خارج المنطقة، تصدى لها دوبرافكا وحولها إلى الركنية في الدقيقة (23).

وسجل حارس مرمى سلوفاكيا، هدفًا بالخطأ في مرماه في الدقيقة (30)، حيث سدد سارابيا نجم منتخب إسبانيا كرة ارتطمت بالعارضة الأفقية، وأثناء محاولة دوبرافكا إبعاد الكرة اصطدمت بيده لتسكن الشباك بشكل كوميدي.

وسجل دودا مهاجم سلوفاكيا هدف التعادل لبلاده في الدقيقة (36) لكن حكم المباراة ألغاه بداعي التسلل، ثم أرسل كوكي تسديدة مُباغتة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة (44)، مرت بجانب القائم الأيمن لمرمى سلوفاكيا.

ونجح إيمريك لابورت في تسجيل الهدف الثاني لإسبانيا في الدقيقة (48)، حيث تلقى كرة عرضية من جيرارد مورينو وسدد كرة رأسية أقصى يسار مارتين دوبرافكا، لينتهى الشوط الأول بتقدم إسبانيا بهدفين (2-0).

ومع بداية الشوط الثاني، تلقى ميشيل دوريس مهاجم سلوفاكيا كرة في عمق دفاع إسبانيا، لكنه سدد برعونة شديدة بين يدي أوناي سيمون حارس الماتادور في

الدقيقة (54).

وأضاف بابلو سارابيا الهدف الثالث في الدقيقة (56)، حيث تلقى كرة عرضية أرضية داخل المنطقة من الطرف الأيسر من زميله جوردي ألبا ومن لمسة واحدة سدد أقصى يسار دوبرافكا.

ونجح البديل فيران توريس في تسجيل الهدف الرابع من أول لمسة له في الدقيقة (67)، إذ تلقى كرة عرضية من الجانب الأيمن من زميله سارابيا وسدد بكعب القدم في الشباك.

واستمرت حفلة الأهداف بالهدف الخامس الذي سجله باو توريس في الدقيقة (71)، حيث سدد كرة رأسية ارتطمت بمدافع سلوفاكيا كوكا وسكنت الشباك.

وسيطر لاعبو لاروخا على مجريات اللعب في الدقائق المتبقية من اللقاء، دون أي ردة فعل من لاعبي سلوفاكيا الذين استسلموا تماما للنتيجة وتراجعوا في منطقتهم.

Leave A Reply