Banner
Adsense

كريستيانو رونالدو يقترب من التربع على “العرش الدولي”

كسر كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس الإيطالي وقائد البرتغال، صيامه التهديفي على المستوى الدولي، وذلك بعدما سجل هدفًا في فوز بلاده على لوكسمبورج بنتيجة 3-1، مساء الثلاثاء.

وحقق المنتخب البرتغالي فوزه الثاني في التصفيات الأوروبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2022، بعدما حول تأخره بهدف إلى فوز بثلاثية دييجو جوتا، كريستيانو رونالدو وجواو بالهينيا في الدقائق 45 و51 و80.

ويعد ذلك الهدف الأول الذي يسجله رونالدو مع البرتغال منذ 415 دقيقة، لينهي أطول سلسلة صيام تهديفي مع منتخب بلاده منذ عام 2012.

كما أنه رفع رصيده إلى 103 أهداف في مسيرته الدولي، ليقترب أكثر من تحطيم رقم الإيراني علي دائي، الهداف التاريخي للمنتخباب بشكل عام برصيد 109 أهداف، حيث يحتاج “صاروخ ماديرا” لتسجيل 7 أهداف لاعتلاء القائمة التاريخية.

وتمكن من تعزيز رقمه كأكثر اللاعبين تسجيلاً في المباريات الوطنية الرسمية برصيد 85 هدفًا، وخلفه علي دائي بـ73 هدفًا.

كما نجح الأسطورة رونالدو في تعزيز صدارته لترتيب هدافي تصفيات أوروبا عبر التاريخ، برصيد 62 هدفًا، ويأتي خلفه البولندي روبرت ليفاندوفيسكي بـ43 هدفًا.

وتعد هذه هي السنة الـ18 في مسيرته التي ينجح خلالها في تسجيل أهدافًا دولية منذ عام 2004 حتى الآن.

وبهذا الانتصار، وصل منتخب البرتغال إلى النقطة السابعة، محتلا المركز الثاني بالمجموعة الأولى بتأخره عن صربيا بفارق الأهداف، فيما توقف لوكسمبورج عند 3 نقاط في المرتبة الثالثة.

Leave A Reply