Banner
Adsense

ارتفاع حصيلة وفيات “إيبولا السودان” إلى 18

أعلنت أوغندا ارتفاع حصيلة وفيات فيروس “إيبولا السودان” إلى 18 شخصاً، فيما تستمر عملية التحقق من الحالات المشتبه بها.

ارتفعت حصيلة وفيات فيروس إيبولا من الحالات المؤكدة والمشتبه بها، في أوغندا إلى 18، حسب وزارة الصحة.

وقال متحدث وزارة الصحة الأوغندية، للأناضول: “عزلنا 11 حالة مشتبه بإصابتها بسلالة فيروس إيبولا المنتشرة في السودان”.

وأضاف: “ونتحقق من حالة 43 مخالطاً آخرين، فيما أعدنا تنشيط فرق العمل في 10 مناطق نشتبه في تعرضها للخطر”.

وهذه هي المرة الأولى منذ أكثر من عقد من الزمن التي تسجل فيها أوغندا إصابات من سلالة إيبولا السودان.

وأبلغت أوغندا عن تفشي إيبولا السودان عام 2012 عندما توفي 17 شخصاً من أصل 24 حالة، وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

وعلى عكس سلالة إيبولا زائير، لا يوجد لقاح لسلالة السودان.

وبهذا الخصوص، قالت منظمة الصحة العالمية إن “لقاح جونسون آند جونسون الأمريكي المضاد لفيروس إيبولا الذي قد يكون فعالاً، لم يجرِ اختباره على وجه التحديد ضد سلالة السودان”.

والثلاثاء، أعلنت وزارة الصحة الأوغندية عن تفش جديد لفيروس إيبولا في البلاد، بعد تسجيل حالة وفاة.​​​​​​​

وينتقل المرض عن طريق الاتصال الشخصي المباشر ويقتل ما يصل إلى 90% ممن يصابون به.

ويسبب الفيروس نزيفاً داخلياً وخارجياً حاداً، ويهاجم كريات الدم البيضاء والأوعية مسبباً طفحاً جلدياً واحمراراً في العيون وآلاماً حادة في البطن مصحوبة بتقيؤ.

وسبق أن شهدت أوغندا عدة موجات تفشّ لحمى إيبولا، بما في ذلك تفشّ سابق عام 2000 أودى حينها بحياة مئات.

Leave A Reply