Banner
Adsense

أبرز أعمال الراحل هشام سليم … ابن فاتن حمامة أول دور له

مئات الأفلام والمسلسلات في رصيد الراحل هشام سليم، حيث يعد واحدًا من أبرز نجوم التمثيل في مصر والعالم العربي، وقام ببطولة العديد من الأفلام والمسلسلات والمسرحيات خلال مسيرته الفنية.

أدوار هشام عرفت بالتمرد والشقاوة من خلال الأعمال التي قدمها وانطبعت في أذهان الجمهور، ولعبها بكل حرفية واتقان، فكان دائماً ما يجسد شخصية الشاب الشقي أو المتمرد وبعد ذلك قدم التمرد في أشكال أخرى كالتمرد الفكري.

أبرز أفلام هشام سليم

تمكن الراحل من أن يحقق نجومية كبيرة ليس فقط على شاشة السينما حيث كانت بداياته من خلال عدة تجارب سينمائية قبل أن يحقق نجومية واسعة لاحقًا عبر شاشة التلفزيون.

امبراطورية ميم

بعد فيلم “امبراطورية ميم” مع فاتن حمامة، كان لهشام تجربة مع يوسف شاهين في فيلم “عودة الابن الضال” مع مجموعة كبيرة من النجوم من بينهم سهير المرشدي ورجاء حسين، وعلي الشريف، و ماجدة الرومي.

لا تسألني من أنا

في وسط عدد كبير من الأبناء، كان هشام هو الابن الأصغر من بينهم، ولكنه مختلف عنهم، حيث جسد في الفيلم شخصية الابن المتمرد ترك دراسته الجامعية، وقرر العمل في ورشة لتصليح السيارات لكي يجمع الأموال ويتولى مسئولية نفسه مادياً، بعد مشاهدته لتعب والدته وكبرها في السن وهي لا تزال تعمل خادمة عند أحد الأثرياء.

وقف هشام في هذا الفيلم أمام كاميرا أشرف فهمي، و شادية، ومديحة يسري ومجموعة أخرى من الممثلين الشباب وقتها مثل ليلى علوي وفاروق لفيشاوي ويسرا.

تزوير في أوراق رسمية

عام 1984 قدم هشام دور الابن المشاغب والمتهور على عكس الأخ الذي يتميز بالهدوء والأخلاق والذي جسد شخصيته إيمان البحر درويش، وقدم شخصيتا الأب والأم محمود عبدالعزيز وميرفت أمين، والفيلم من إخراج يحيي العلمي.

قدم بعد ذلك مجموعة من الأفلام السينمائية حتى انتقل إلى الدراما التلفزيونية بمسلسل الراية البيضا، ومن بعدها شارك بشخصية عادل البدري في سلسلة ليالي الحلمية للمخرج إسماعيل عبدالحافظ والكاتب أسامة أنور عكاشة.

مسرحيات هشام سليم

شارع محمد علي

هي مسرحية كوميدية من بطولة شيريهان وفريد شوقي ووحيد سيف وسهير الباروني ومنتصر بالله ومجموعة من النجوم، ولعب هشام شخصية تقدم استعراضات غنائية مرحة خلال العرض المسرحي، وهو مغني شاب يتمرد على أغاني والده وصديقه القديمة ويريد تقديم لون جديد شبابي يليق به.

إمرأة من زمن الحب

لعب هشام سليم شخصية الابن المتمرد المهاجر خارج مصر ومتزوج من صحفية لبنانية، مما يعرضه هو وزوجته للخطر، ويتم اختطافها على يد أشخاص في لبنان أثناء تغطيتها للأحداث.

المسلسل بطولة سميرة أحمد وأحمد خليل وعبلة كامل ويوسف شعبان وشويكار وياسمين عبدالعزيز ومحمد رياض وكريم عبدالعزيز وجيهان فاضل.

هوانم جاردن ستي

في العمل الذي ضم مجموعة كبيرة من النجوم، جسد هشام شخصية شاب متهور يرفض تحكمات الأب والزواج من الفتاة التي اختارها له، ويرتبط براقصة ويتزوجها ويظل متخبط ورافض لكل شيء في أسرته العريقة.

شارك في العمل عبلة كامل وصفية العمري وحسين فهمي وإيمان ومحمود قابيل ومديحة يسري وليلى فوزي ونهال عنبر وندى بسيوني وعزت أبو عوف وأحمد خليل.

عاد هشام سليم للسينما مرة أخرى، في دور المدرس الرافض للنظام الذي يعمل فيه وصاحب رأي وقضية ومتمرد على ما يسير من حوله، في فيلم الناظر مع علاء ولي الدين، وكان يقف جنب صلاح بطل الفيلم، ويحاول مساندته لتخليص المدرسة من السرقة والنظام الفاسد الذي يديرها.

أما في فيلم العاصفة فهو مدرس مناضل، له آراء تتسبب في تحويله للتحقيق، وشاركته يسرا وحنان ترك وهاني سلامة ومحمد نجاتي.

آخر أعمال هشام سليم

آخر فيلم قدمه الراحل كان بعنوان “موسى” مع بيتر ميمي، وعلى صعيد المسلسلات كان مسلسل “هجمة مرتدة” آخر عمل ظهر به على الشاشة مع أحمد عز عام 2021.

Follow Us: 

بالعربي

Leave A Reply