Banner
Adsense

آدم ليفين يعترف بخيانة زوجته.. “أخطأت بغباء وسذاجة”

شغل المغني العالمي آدم ليفين الجمهور والمتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي بعد الضجّة الكبيرة التي أثارتها عارضة الأزياء سمنر ستروه، التي زعمت وجود علاقة غرامية بينهما.

وخرج آدم عن صمته ليردّ على الاتهامات الموجّهة ضده، وقال في خاصية “الستوري” عبر “إنستغرام”: “يقال الكثير عني الآن، وأريد توضيح الحقيقة. لقد اتخذت قرارات سيّئة، وتحدثت بأسلوب غزليّ مع امرأة غير زوجتي. لم أقم أيّ علاقة معها، ومع ذلك تجاوزت الحدود خلال فترة مؤسفة من حياتي”.

وأكد آدم ليفين أنه اتخذ خطوات استباقية لعلاج ذلك مع عائلته، واختتم بيانه قائلاً: “زوجتي وعائلتي كلّ ما يهمني في هذا العالم. أخطأت بغباء وسذاجة عندما خاطرت بالشيء الوحيد الذي يهمّني. لن أفعل ذلك مرة أخرى. أتحمّل كامل المسؤولية. سوف نتجاوز هذه المرحلة وسنتجاوزها معاً”.

يشار إلى أن سمنر ستوره زعمت أن المغني العالمي آدم ليفين يخون زوجته معها، ويرغب في تسمية طفله المقبل على اسمها.

وشاركت سمنر ستروه المتابعين عدداً من المقاطع على تطبيق “إنستغرام” و”تيك توك”، زاعمة أنّ آدم ليفين طلب إليها إقامة علاقة غراميّة، وقد استمرّت علاقتهما لمدّة عام تقريباً. وأوضحت بأن آدم “استغلّها” و”تلاعب بها”، وبعد أن انقطع الحديث بينهما سألها إذا كان بإمكانه تسمية طفله على اسمها.

Leave A Reply