Banner
Adsense

وزيرة الثقافة السورية تحدث ضجّة بقرارها ضد اسامة الرحباني وهبة طوجي

أثارت وزيرة الثقافة السورية، لبانة مشوح، ضجّة بعدما أعلنت عن حرمان الفنانين اللبنانين، هبة طوجي ‏وأسامة الرحباني من الغناء في دار أوبرا دمشق طوال حياتها، وذلك بعد إلغائهما حفلين لهما كان من المقرر أن يحيياهما ‏هناك في شهر آذار/مارس الفائت.

واعتبرت “مشوح” أن اعتذار هبة طوجي وأسامة الرحباني عن حفليهما فصل ناقص جدًا خاصة أنها لم تكن تتخيل أن أحد من عائلة الرحابنة بتاريخهم الكبير والعريق أن يخضع للضغوطات، كاشفة أن وزارة الثقافة السورية لم تطلب من هبة طوجي وأسامة الرحباني أن يحييا حفلاتهما على مسرح دار أوبرا دمشق، ولكن هما من طلبا ذلك، وهي وافقت.

وأكدت أنه لن يتم استقبال اسامة الرحباني وهبة طوجي مجددًا في دار الأوبرا طالما هي على قيد الحياة لأن ما صدر منهما كان كبيرًا جدًا.

وكانت هبة طوجي قد ظهرت بفيديو قصير شرحت فيه تفاصيل الموضوع لافتة انها قررت إلغاء حفلها في دار أوبرا دمشق بعد أن فوجئت أن “الصحف والوسائل الإعلامية تناولت الحفل وسمحت لنفسها بإدخالها في صراعات ودهاليز، وجدل لم تختره، بالإضافة لذلك، يشهد العالم اليوم جوا من التشنج الإقليمي والصراعات السياسية الكبيرة وهي أكبر منا بكثير، ولكوني فرد من فريق من التقنيين والموسيقيين، تشاورنا وقررنا أن الظروف ليست مناسبة لتقديم هذه الحفلة في سوريا”. لقراءة المقال بالكامل: هبة طوجي تحسم الجدل حول حفلها في سوريا في رسالة مؤثرة

Follow Us: 

بصراحة

Leave A Reply