Banner
Adsense

يويفا يفرض عقوبة على مانشستر سيتي بسبب أحداث مباراته أمام أتلتيكو مدريد

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” عن عقوبة ضد مباراة مانشستر سيتي بعد أحداث مباراته أمام أتلتيكو مدريد في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

كانت مباراة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بين مانشستر سيتي وأتلتيكو مدريد بالتأكيد ساخنة بين بيب جوارديولا وفريق دييجو سيميوني، حيث فاز بطل إنجلترا.

كان هدف واحد من كيفن دي بروين في الدقيقة 69 من مباراة الذهاب على ملعب الاتحاد كافياً ليحقق الفوز في مباراتي الذهاب والإياب، لكنه في الإياب كان هناك أحداث ساخنة في الدقائق الأخيرة.

في وقت متأخر من المباراة – مع التعادل 0-0، تقدم مانشستر سيتي 1-0 في مجموع المباراتين وتزايد الضغط على أتلتيكو مدريد – اندلعت معركة كبيرة بين الفريقين، أثارها ستيفان سافيتش.

في حين بدا أن كلا الفريقين متورطان في العديد من المشاجرات، بدا أن ستيفان سافيتش يخوض معركة طويلة مع جاك جريليش لاعب مانشستر سيتي، قبل أن يحاول ضرب رأس رحيم سترلينج.

استمر الحادث في النفق، حيث ظهرت لقطات لاحقًا لمدافع أتليتكو مدريد، فرساليكو وهو ينخرط في مشاجرات مع لاعبي مانشستر سيتي.

وبعد اجتماع هيئة الرقابة والأخلاقيات والتأديب في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في الثاني من مايو، تم اتخاذ قرار بشأن العقوبات والعقوبات التي سيتلقاها أي من مانشستر سيتي أو أتلتيكو مدريد.

وفقًا لبيان رسمي، سيتعرض مانشستر سيتي الآن لغرامة قدرها 14000 يورو بسبب السلوك غير اللائق لفريق بيب جوارديولا خلال المباراة مع أتلتيكو مدريد في 13 أبريل 2022.

كما تم التأكيد في وثيقة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على أن أتلتيكو مدريد لن يتعرض لغرامة أو عقوبة.

فشل مانشستر سيتي في تحقيق النجاح في الفترة المتبقية من مغامرته في دوري أبطال أوروبا 2021/2022 التي أعقبت دور ربع النهائي.

في نصف النهائي لم يكن الفوز الدراماتيكي على ريال مدريد 4-3 في مباراة الذهاب كافيًا في نهاية المطاف لرؤية السيتي يؤسس لنهائي باريس ضد ليفربول حيث هزم فريق كارلو أنشيلوتي رجال بيب جوارديولا 3-1 في مباراة الإياب – ووصل إلى النهائي بنتيجة 6-5 في المجموع.

Leave A Reply