الأربعاء, يوليو 17

كتاب من مصر قد يجلب أكثر من 2.6 مليون دولار

يُطرح كتاب من مصر، يعود إلى فجر المسيحية ويعد من أقدم الكتب في الموجودة في العالم، للبيع في مزاد بلندن في يونيو (حزيران) القادم.

وتعود مخطوطة كروسبي شوين، المكتوبة باللغة القبطية على ورق بردي، تقريباً إلى الفترة ما بين 250 إلى 350 ميلادية وكُتبت في أحد أقدم الأديرة المسيحية. ووفقاً لدار «كريستي» فإن قيمة بيعها ستتراوح بين 2.6 و3.8 مليون دولار.

وقال يوجينيو دونادوني، كبير المختصين في مخطوطات العصور الوسطى وعصر النهضة في دار «كريستي»: «صحيح أنه في تلك الفترة الانتقالية بدأ ورق البردي يأخذ شكل المخطوطات، ومن ثم الكتب التي نعرفها اليوم. وما لدينا هو أقدم نصوص معروفة للكتابين المقدسين».

ونَسخَ هذا الكتاب، الذي يضم 104 صفحات (52 ورقة)، كاتب واحد على مدى 40 عاماً في أحد الأديرة بصعيد مصر واحتفظ به خلف زجاج شبكي. وتحوي المخطوطة رسالة بطرس الأولى وسفر يونان. وعزا دونادوني سبب الحفاظ على المخطوطة إلى المناخ الجاف في مصر، مضيفاً أنه لم يبقَ حتى يومنا هذا سوى عدد قليل من الكتب التي تعود للقرنين الثالث والرابع.

وأردف قائلاً: «كل المخطوطات المسيحية التي توفرت لدينا في القرن العشرين وفي نهاية القرن التاسع عشر تتركز في مصر بسبب تلك الظروف المناخية الدقيقة للغاية».

واكتُشفت المخطوطة في مصر في خمسينات القرن الماضي وحازتها جامعة «مسيسيبي»، حيث احتفظت بها حتى عام 1981، وحصل عليها جامع المخطوطات النرويجي مارتن شوين عام 1988، وهو يقوم الآن ببيعها في مزاد علني مع بعض المعالم البارزة الأخرى لمجموعة شوين الخاصة به، وهي واحدة من كبرى مجموعات المخطوطات الخاصة في العالم

وتُعرض المخطوطة في صالة «كريستي» نيويورك من الثاني حتى التاسع من أبريل (نيسان)، وستُباع في مزاد علني بلندن يوم 11 يونيو.

Leave A Reply