الأربعاء, يوليو 17

الدولار يتجه لتحقيق أفضل أسبوع مقابل الين في 3 أشهر

يتجه الدولار لتحقيق أفضل أسبوع مقابل الين في ثلاثة أشهر اليوم بعد أن حطم رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي جيروم باول ومجموعة من مسؤولي البنك المركزي الأمريكي توقعات الأسواق بأن أسعار الفائدة قد بلغت ذروتها.

وبالنسبة للعملات المشفرة، استقرت بتكوين وإيثر بالقرب من أعلى مستوياتهما خلال عدة أشهر مع تجدد التكهنات حول الموافقة الوشيكة على صندوق لتداول بتكوين في البورصة مما يبث حياة جديدة في الأصول الرقمية.

وقال عدد كبير من صناع السياسة في الاحتياطي الاتحادي من بينهم باول إنهم ما زالوا غير متأكدين من أن أسعار الفائدة مرتفعة بما يكفي لإنهاء المعركة ضد التضخم، وهي تعليقات رأتها الأسواق متشددة وأدت إلى ارتفاع العملة الأمريكية بحسب رويترز.

واستقر الدولار قرب أعلى مستوى في عام عند 151.355 ين اليوم ولامس أعلى مستوياته في أسبوع مقابل الدولارين الأسترالي والنيوزيلندي.

وقالت تينا تينج محللة السوق في سي.إم.سي ماركتس “كان خطاب باول متشددا للغاية وأثر ذلك حقا على المعنويات”.

جاءت تصريحات مسؤولي المركزي الأمريكي بعد أسبوع من إبقاء أسعار الفائدة دون تغيير وتعزيز التوقعات بأنها قد بلغت ذروتها مما تسبب في تراجع الدولار وعوائد سندات الخزانة في أعقاب ذلك.

ومع ذلك، استعاد الدولار مكانته هذا الأسبوع وفي طريقه لتسجيل مكاسب أسبوعية بنحو 1.3 % مقابل الين، وهو أفضل أداء له منذ أغسطس .

فيما يتجه الدولاران الأسترالي والنيوزيلندي نحو تكبد خسائر أسبوعية 2.3 % و1.75 % على الترتيب مقابل الدولار، في أكبر انخفاض لهما منذ أشهر.

 

Leave A Reply