الجمعة, يوليو 19

اليورو يتعثر والدولار يصعد قبيل قرار الفيدرالي «رفع الفائدة»

ارتفع الدولار مقابل سلة عملات رئيسية الثلاثاء متراجعاً عن المسار النزولي الذي سلكه لثلاث جلسات متتالية مع تزايد مخاوف الركود وترقب المستثمرين لبيان الفيدرالي الأمريكي بشأن سياسته النقدية، في حين أثرت مخاوف إمدادات الطاقة على اليورو.

ووافقت دول الاتحاد الأوروبي على خطة طوارئ لخفض الطلب على الغاز الثلاثاء بعد إبرام اتفاقات لإيجاد حلول وسط للحد من التخفيضات في بعض الدول، في الوقت الذي تستعد فيه لمزيد من تخفيضات الإمدادات الروسية.

وارتفع مؤشر الدولار 0.714% إلى 107.180، في حين تراجع اليورو 0.98% إلى 1.012 دولار، وكان اليورو في طريقه لتسجيل أكبر انخفاض يومي بالنسبة المئوية منذ 11 يوليو تموز.

كما انخفض اليورو 0.87% مقابل الين الياباني، الذي يعد ملاذا آمنا، إلى 138.450 و1.1% مقابل الفرنك السويسري عند 0.975.

وانخفض الين 0.07% مقابل الدولار إلى 136.78، وكان أحدث تداول للجنيه الاسترليني عند 1.2024 دولار، بانخفاض 0.15% خلال الجلسة.

وفيما يتعلق بالعملات المشفرة، انخفضت بتكوين 5.75% إلى 20894.37 دولار، بعد أن أفادت بلومبرج نيوز بأن لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية تحقق فيما إذا كانت منصة «كوينز بيز» للعملات الرقمية قد سمحت للأمريكيين بشكل غير صحيح بتداول أصول رقمية كان ينبغي تسجيلها كأوراق مالية.

Follow Us: 

Leave A Reply