الأحد, مايو 26
Banner

الطائفية مقبرة الاوطان – بقلم فضيلة الشيخ عبد الرزاق اسلامبولي

الطائفية مقبرة الاوطان

** كنا قد حذرنا اللبنانيين من الاستجابة الى الدعوات الانقسامية العنصرية المتممة للمشروع الصهيوني .

الى الذين يطالبون بحقوق الطوائف والمذاهب بديلا من حقوق الانسان وحقوق المواطن وواجباته المتساوية بحسب نص الدستور اللبناني الذي يقول في مقدمته بأن اللبنانيون سواء في الحقوق والواجبات

والى الذين أنشأوا أحزابا وتيارات سياسية ذات شعارات دينية وطائفية ومذهبية ومناطقية بل أكثر من ذلك الأحزاب والتيارات والزعامات الطائفية والمذهبية التي تورث قياداتها ضمن العائلة المالكة للحزب او التيار

كل هؤلاء لا علاقة طبيعية لهم بحقوق المواطن وبحقوق الإنسان وواجباته المتساوية بحسب الدستور والإعلان العالمي لحقوق الانسان

وبالتالي فهؤلاء جميعا هم من أهم اسباب تفشي العنصرية والحقد والكراهية بين اللبنانيين أنفسهم طائفيا ومذهبيا ومناطقيا

وهم اليوم يطالبون بتقسيم لبنان 🇱🇧 واللبنانيين الى كانتونات طائفية ومذهبية وتعمل على فرز سكاني خطير ينجم عنه تهجير اللبنانيين من قراهم ومناطقهم المختلطة الى الكانتونات المخصصة لكل طائفة ومذهب

أيها اللبنانيون أيها المواطنون الأحرار لا تستجيبوا لهذه الدعوات الانقسامية العنصرية فهي متممة للمشروع الصهيوني الاستعماري الاستيطاني العنصري الذي يبرر الدعوة لتحقيق يهودية الدولة الصهيونية العالمية على أرض فلسطين مهد السيد المسيح والمسجد الأقصى والوطن الشرعي للشعب الفلسطيني المكون من طوائفه الاسلامية والمسيحية والفلسطينيين اليهود والسامريين الذين لا علاقة لهم باليهود الصهاينة من اصول أوروبية وآسيوية وافريقيه

فهل أنتم مدركون؟؟!!

*حركة التلاقي والتواصل*

  *في لبنان لا للطائفية*

Leave A Reply