اعتصام حاشد لطلاب ثانويّة دير ياسين وأهالي مخيّم البصّ والجِوار رفضاً لقرارات وكالة الأنروا

٠٠٠جنوب لبنان محمد درويش٠٠٠٠

دعماً للخطوات التّصعيدية التي دعا إليها اتّحاد المعلمين في لبنان بوجه توجّهات إدارة الأنروا بحقّ الأستاذ المربّي فتح شريف على خلفيّة مناصرته للقضيّة الفلسطينيّة ودعمه لأهلنا النّازحين في قطاع غزّة؛ نظّم طلّاب ثانويّة دير ياسين وأهالي مخيّم البص والجوار اعتصامًا حاشدًا أمام ثانويّة دير ياسين في البص ، رفعوا فيه لافتات ترفض التّعرض للموظّفين، وتُدين التّلويح بإقالة الأستاذ فتح شريف أو تحويله للتّحقيق، وتطالب الأنروا بالتراجع عن سياساتها الطّائشة.

وقد تخلل الاعتصام كلمة للأستاذ محمّد مصطفى باسم اتّحاد المعلّمين في لبنان، أكّد فيها استمرار الاتّحاد في تحرّكاته الميدانيّة التّصعيديّة رفضًا لقرارات الأنروا بحقّ موظّفيها.

وكذلك كلمة للأستاذ خالد بديوي باسم اللّجنة الأهلية في المخيم ، حيّا فيها المواقف الإنسانيّة والوطنيّة للأستاذ فتح شريف، وطالب إدارة الأنروا في لبنان بالتّوقف عن سلوكها تجاه الموظفين ومحاولة سلخهم عن قضيتهم تحت ذريعة استعادة التمويل.

ثمّ كلمة للطّالبة هنادي أبو صهيون باسم البرلمان المدرسيّ في ثانويّة دير ياسين، أكّدت فيها رفض الطّلاب للسياسات المشبوهة التي تنتهجها إدارة الأنروا، ودعت الموظّفين إلى التعبير عن مواقفهم الوطنيّة، مؤكّدة استمرار البرلمان المدرسيّ في التضامن مع الأستاذ فتح شريف.

ثمّ تحوّل الاعتصام إلى مسيرةٍ جابت شوارع المخيّم ووصلت إلى منزل الأستاذ فتح شريف، الذي حيّا بدوره المُشاركينَ وأكّد على مواقفه الأصيلة تجاه شعبه وقضيّته مهما كانت النّتائج، مُعربًا عن تقديره للوقفات والاعتصامات والمسيرات والحراكات التي تضامنت مع هذه القضيّة التي تخصّ عموم شعبنا الفلسطينيّ.

Leave A Reply