الثلاثاء, مايو 28
Banner

طوني فرنجيه: فبركة الأخبار عادة سيئة يخجل منها أهل الصحافة والإعلام قبل أيّ أحد آخر

صدر عن المكتب الإعلامي للنائب طوني فرنجيه البيان الآتي:

طالعتنا إحدى الصحف المحلية ومن بعدها بعض المواقع الإلكترونية بخبر مفاده أنّ نجل مرشّح رئاسيّ بارز التقى مجموعة من أصحاب المصارف الذين وافقوا على تبنّي ترشيح والده مقابل أن يتبنّى والده وجهة نظرهم لحلّ الأزمة الاقتصادية اللبنانية.

وفي حين عمد البعض من ناشري الخبر إلى ذكر إسم النائب طوني فرنجيه بشكل مباشر ذهب البعض الآخر إلى الإشارة إليه بشكل غير مباشر.

وبناء عليه، ننفي كل ما ورد في الخبر المُشار اليه جملة وتفصيلاً، مؤكّدين أنّ من يبث هذا النوع من الأخبار هم من هواة تزوير الحقائق وتلفيق الأكاذيب.

أما لمن سمح له خياله الواسع بتركيب هذا الخبر فنسأله أن يثبت ما قدّم للرأي العام، محدّداً مكان حدوث اللقاء أو هوية المصرفيين الذين تواجدوا فيه، وإلّا فَليَعتَذِر.

وللصحيفة التي عمدت إلى إطلاق هذا الخبر الشائعة، لا بدّ لها وبحال كان لديها مشكلة مع ترشيح رئيس “تيار المرده” سليمان فرنجيه، أن تلجأ إلى التحليلات العقلانية والتدقيق في المعلومات قبل نشرها، ففبركة الأخبار عادة سيئة يخجل منها أهل الصحافة والإعلام قبل أيّ أحد آخر.

Leave A Reply