X
Dec 17, 2017   01:39 pm
facebook
twitter
you tube
whatsapp
Free Weather Widget
بريد القراء
11-08-2017
حجّ هذا العام ... موسى الصدر
T+ | T-
 

تتزامن وقفة عرفات هذا العام مع ذكرى تغييب مَن نَقِف له إجلالاً الإمام السيِّد موسى الصدر، ولو وقفنا له سنين العُمر لما وفيِّناه حقُّه، ولا عبَّرنا عن حُبِّنا العارِم له...

لِ حَجّ هذا العام نظرة مميزة، نكهة مختلفة، أجرٌ وثواب لن يناله إلا كل شريف...

كما كُلّ عام يقف الحجاج في جبل عرفات لمناجاة الرحمن، ليغفر لهم ولوالديهم، ويقف في الحادي والثلاثين من آب كل شريف وينادي الله "أعِدْ إلينا موسى الصدر" و "أطِلْ بعمر نبيه برِّي".. لكن هذا العام لذكرى السيد موسى الصدر نظرة مميزة، فالحُجَّاج سيصرخون "لبيك اللهّم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك "... والحركيون ستصدح أصواتهم من قلب لبنان (بيروت) للعالم بأسره "منحبّك كل العمر يا سيد موسى الصدر"، سيناجون الله في وقفة عَرَفَة "اللهم لا تنسانا" وسيقولون الأحرار "لن ننساك يا موسى الصدر" ...

هذا العام ككل عام حج مبرور وسعي مشكور لكل مَن يزور أطهر أرض على وجه الكرة الأرضية، وكذلك سيكون سعيه مشكوراً لكل مَن  يقصد ذكرى الطُهر ، وسيكون رابياً(١) عن كل أكل خَمِطْ(٢) ، وبعيداً عن كل جُدَدٌ(٣) ...

كَسَيْل العرم (٤) ستكون الرايات الخضراء نحو بيروت كما القمصان البيضاء نحو عَرَفَة، لا يهمهم لا لغوباً(٥) ولا بثوراً(٦) ، ما دام طلعُها(٧) بَرَكَة مُحَمَّد و آل مُحَمَّد من الله العزيز الجبّار ...

عندما تموج الرايات الخضراء ونسمع رِكزاً(٨) بيننا نقول النبيه قد حضر ، وعندما يطلُّ تلقف النُهى أفكارها دون نَصَبٌ .. فالنبيه وموسى الصدر صنوان كالرواسي ...

نقول للعالم أننا سنكون حيث ينادينا موسى الصدر بصورة النبيه بري ، ولو تراكمت الأصفاد(٩) وسنأتي من كلِّ فجٍّ عميْق ، سنكون كالزرع المنضود ولو لم يرتَع المكان لنا ، لأن إمامنا لا يحويه مكان أو زمان ، فمكانه هذا العام بيروت - وكل لبنان- وزمانه وقفة عرفات المقدسة ...

نقول للقالين(١٠)، أننا بحرٌ لجي(١١)، ونحن كلُجَّة الوَدْق(١٢)، عندما يفيض يغذّي الجميع، وليعرف جميع الداخرين(١٣) ، أنَّ كل غِلٍ (١٤) سيعود منهم وعليهم، ومصيرهم البوار(١٥)، وسنبقى كالأيكة(١٦) مصدراً لأوكسجين الوطنية، وزبداً(١٧) للمخلصين للوطن، و زبدٌ (١٨) للخَوَنَة ...

حج هذا العام، حج موسى الصدر بالوفاء والدعاء له، بالطلب من الرحمن أن يعود بيننا ... ولأنه الوطن فهو بيننا بيننا بعيداً عن حضور الجسد...

معاني الكلمات
(١) رابياً : مرتفعاً عن .
(٢) أكل خَمط : ثمر حامض أو مُر . 
(٣) جُدَدٌ : طرائق مختلفة الألوان .
(٤) كسَيل العرم : سيل المطر . 
(٥) لغوباً : إعياء من التعب . 
(٦) بثوراً : هلاكاً .
(٧) طلعُها : ثمرها . 
(٨) رِكزاً : صوتاً خفياً . 
(٩) الأصفاد : القيود .
(١٠) القالين  : المبغضين أشد البغض .
(١١) بحر لُجي : بحر كثير الماء .
(١٢) لُجَّة الوَدْق : مطر غزير .
(١٣) الداخرين : الأذلاء .
(١٤) غلٍ : حقد .
(١٥) البوار : الهلاك . 
(١٦) الأيكة : بقعة كثيفة الأشجار .
(١٧) زبداً : رغوة تطفو فوق الماء .
(١٨) زبدٌ : الخبث الطافي فوق المعادن الذائبة .


بقلم الأستاذ حُسَيْن سُهَيْل قَرعَونْي


يلفت موقع صوت الفرح إلى أنه ليس مسؤولاً عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير، ويحتفظ بعدم نشر أي تعليق يتضمن قدحاً أو ذمّاً أو تشهيراً أو تجريحاً أو شتائم.
  • Wael sharafeddine (London):Happy 28 Birthday best Sawt al farah never stop dreaming
  • إبراهيم (لبنان):رمز الإستمرارية الإعلامية
  • نهاد بحسون (خيزران):always be the best
  • مازن عبدالله (النبطية):سلامي لكل عائلتي.. الله يحفظكم ويخليكن فوق راسنا
  • منى (لبنان):الإعلام الصادق والقلم الجميل.. تحياتنا
  • محمد (لبنان):تحية للجميع
  • سارة (بيروت):أحلى صوت الفرح.. إلى الأمام دائماً
  • Nadine (لبنان):الاستماع إلى صوت الفرح
  • هادي (مرسيليا):احلى تحية للجنوب الحبيب
  • صوت الفرح (صور):لإعلاناتكم على راديو صوت الفرح والموقع الإلكتروني إتصل 07742130
  • صوت الفرح (صور):يمكنكم الإستماع إلى راديو صوت الفرح على الموجة 104.3