X
May 27, 2020   04:48 am
facebook
twitter
you tube
whatsapp
Free Weather Widget
صحة وتغذية
24-03-2020
ماذا تعني المرحلة الثالثة والرابعة من انتشار كورونا؟
T+ | T-


يتحدث المختصون بعلم الأوبئة والفيروسات عادة عن 4 مراحل يمر بها كل الوباء أو الفيروس في المنطقة الجغرافية الواحدة. وتتدرج هذه المراحل وتختلف حدّتها تبعاً للمنطقة التي تصل بها وتؤثر عليها.

المرحلة الأولى، هي المرحلة التي يستقبل بها البلد الخالي أو الذي لم تسجل به حالات إصابة، القادمين من بلد موبوء إلى المنطقة الخالية أو التي يكون بها انتشار الوباء محدود جداً وتحت السيطرة.

المرحلة الثانية: المخالطون

في بعض الأحيان، تكون الفترة الزمنية بين المرحلة الأولى والمرحلة الثانية محدودة، وذلك بسبب خروج حالة أو أكثر عن سيطرة الجهة المسؤولة ومخالطتها لمجتمع آخر محدود العدد، ومنها تقوم الحالات المصابة بنقل العدوى للآخرين.

بهذه الدرجة، في الغالب تكون الحكومة قادرة على السيطرة عليها إذا استطاعت تحديد المناطق أو التجمعات التي خالطت بها الحالات المصابة أناساً آخرين.

مرحلة عدم السيطرة - المرحلة الثالثة

هي المرحلة التي يكون بها «الانتشار الجماعي» هو السائد، ويتم عادة تحديد المرحلة الثالثة عند تداول الفيروس بنشاط. وهنا تختلف الاستراتيجية الصحية المتبعة، وتخرج من منطقة الكشف والرعاية الفردية إلى منطقة العمل الجماعي المشترك. وهي المرحلة التي تمر بها أغلب دول المنطقة في هذه الأيام بتعاملها مع «فيروس كورونا المستجد».

مواجهة هذه المرحلة تعتبر التحدي الأكبر في مواجهة أي وباء أو فيروس، فإذا استطاعت الحكومة أو البلد الذي دخل في المرحلة الثالثة التعامل مع هذه المرحلة بنجاح سيتجنب بها الانتقال إلى المرحلة الرابعة والتي قد تخرج بها الأمور بالغالب عن سيطرة الجهات المسؤولة، وقد يحدث بها انهيار للأنظمة الصحية.

بهذه المرحلة أيضاً قد تُعلن الحكومات منع التنقل وتطلب من القوى الأمنية والجيش المساهمة في عملية المكافحة بجانب الكوادر الصحية، وترفع الجاهزية إلى أعلى المستويات.

المرحلة الرابعة،

هي الدرجة التي ينتشر بها الوباء بكافة أنحاء البلد الواحد، ويخرج به عن سيطرة الجهات المسؤولة؛

في هذه المرحلة تطلب الدولة الموبوءة الدعم الخارجي وترفع حالة الطوارئ إلى أعلى المستويات سعياً للحد من انهيار القطاع الصحي. ويشير بعض العاملين في القطاعات الصحية إلى تدخل منظمة الصحة العالمية في هذه المرحلة وطلبها من الجهات القادرة على السيطرة المساعدة وتقديم الدعم لمن فقدوا السيطرة. كما يحدث الآن في إيطاليا بعد أن فقدت السيطرة على انتشار فيروس كورونا المستجد، على إثر تفشي الوباء بصورة سريعة بمختلف أنحاء البلاد، وعجز الكوادر الطبية في السيطرة على الحالات المصابة.

يلفت موقع صوت الفرح إلى أنه ليس مسؤولاً عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير، ويحتفظ بعدم نشر أي تعليق يتضمن قدحاً أو ذمّاً أو تشهيراً أو تجريحاً أو شتائم.
  • ابتسام سويد (السماعيه):تقديم المساعدة
  • خضر سعيد رمضان (فرون):تقديم معاملات و أدوية
  • layal (Abidjan):ya3tikon al3afyeh ya rab
  • عمر النجاري (المغرب):عمري 19 كنت او اليوم راني في الحجر صيحي يمكن لي أيضا ستفاذ
  • bassam mohamad nesse (brasil):بسّام نسر من البرازيل ...تحياتي لأسرة صوت ألفرح و لأهل صور ألأعزاء
  • eljamal (gabon):a7la mawke3 la ntebe3 fe el akhbar men bara lebnen
  • Zainab ghandour (معركة):صوت الفرح كل الفرح ❤️
  • حسين موسى (الجنوب ، معركه):كل الشكر للصوت الفرح
  • ادهم الرفاعي (فلسطين):صوت الفرح الافضل و شكرا صوت الفرح
  • هزار (القصيبه):بشكرصوت فرح وبتمنى لهم التوفيق
  • نجوى جمال (صور):صوت الفرح هوي الفرح كلو و هني اهل المحبي و الفرح
  • نعمان ابو خليل (القليله):نشد على ايديكم ايها الشرفاء
  • محمد (صور):تحية الى كوثر عيسي
  • غدير فرح (الجنوب):تحية لجميع محبي صوت الفرح صوت الجنوب
  • عباس الجواد (قاقعية الصنوبر):من افضل الاذاعات صوت الفرح تحياتي لكم
  • صوت الفرح (صور):لإعلاناتكم على راديو صوت الفرح والموقع الإلكتروني إتصل 07742130
  • صوت الفرح (صور):يمكنكم الإستماع إلى راديو صوت الفرح على الموجة 104.3