X
Jul 23, 2017   09:48 pm
facebook
twitter
you tube
whatsapp
Free Weather Widget
مقابلات
13-03-2017
المحامي وسيم كوثراني: جمعية الفرح بنشاطاتها الهادفة تصنع من المستحيل فرحاً
T+ | T-

لا يقتصر الخير على العطاء المادي فقط، فرسم الإبتسامة على وجه أحدهم وإدخال الفرح والسرور إلى جوف قلبه هو أعظم العطاءات.

حين نعيش في وطن مأساوي الحال، نذهب لنبحث عن أبسط ما يرفّه عن هذه النفس الجائعة إلى السعادة فما بالك بمن يحملها على كتفيه ويسكبها في نفوس محتاجيها كما يسكب الشهد على ما مَرَّ مذاقه؟ 

في مقابلة لإذاعة صوت الفرح مع نائب رئيس جمعية الفرح الإعلامية الإجتماعية المحامي وسيم كوثراني ضمن برنامج بصمة عطاء مع الزميلة مريم زين الدين، تحدث عن الجمعية التي ولدت من رحم إذاعة صوت الفرح عندما تأسست من قِبل السيد عبد العزيز شرف الدين في 21 آذار من عام 1989، تلك الإذاعة التي أخذت على عاتقها زرع الفرح والوعي والرقي في الوطن، والذي كان نداء إستغاثة بعد أن قُطعت كل سبل التواصل وكل ذلك بفضل عطاءات المنتمين إليها. 

ولفت كوثراني الى هدف الجمعية الأساسي الذي يقوم على الإنصهار في المجتمع والتفاعل مع العمل الإجتماعي، لتمكين القدرة على بناء مجتمع متماسك. 

ووضّح أن المادة وسيلة لكنها ليست الأساس، فتقديم فكرة تغير حياة شخص ليست بحاجة الى مال، والتشجيع على عمل الخير لا يحتاج للمال أيضاً، مؤكداً أن الجمعية تصنع من المستحيل فرحاً وتعطيه ولو كانت تفتقده.

أما عن نشاطات الجمعية فقال كوثراني إن شارع المشاة هو أحد أهم النشاطات التي قامت الجمعية بها بالتعاون مع بلدية صور رغم بعض التشويش على أنه سيؤثر اقتصادياً على المحلات التجارية، ولكنه أثبت العكس وأصبح نشاطاً صيفياً رئيسياً حيوياً اقتصادياً في صور وأصبح مقصداً للنّاس والمحطات الإعلامية. 

كما هناك نشاطات عديدة تقوم بها الجمعية كالدورة الرياضية لكرة القدم في المدارس، سوق عكاظ الذي أصبح موعداً منتظراً لمحبي الشعر والنثر والأدب، محاكمة البلدية وغيرها الكثير من النشاطات الهامة والهادفة...

ولفت المحامي كوثراني إلى أن جمعية الفرح توطد العلاقات الإجتماعية بين المجتمع بكافة شرائحه، أما عن السياسة، فأكد أن الجمعية لم تجد أي معارضة من أي حزب أو جهة سياسية، بل على العكس يد العون كانت ممدودة دائماً، قائلاً أن السياسي شيء والعمل الإجتماعي شيء آخر. 

وأعلن كوثراني أن نشاطات الجمعية اليوم تُموَّل من بعض الأشخاص الخيِّرين، وهناك أمور معنوية ليست بحاجة إلى دعم مادي. 

 وأكد أن باب التطوّع مفتوح للجميع، وإن كل من ينتمي إلى جمعية الفرح هو متطوع أي لا وظائف فيها، هناك أشخاص ضحت بعمرها ووصلت لمرحلة من الخبرة العميقة لتصبها في الجمعية ذاكراً ريس الجمعية السيد علوان شرف الدين وأمينة الصندوق غادة دايخ. 

ووعد كوثراني الناس بالإنطلاق، والشباب بتحفيزهم على العطاء، والكهلة بإدخال الفرح إلى قلوبهم، والمرأة بحقوقها، والمجتمع بأكمله اذا وفق الله. 

وفي كلمته الأخيرة أكّد أن أعضاء الجمعية يمدون يد العون للجميع، أحزاب، جمعيات، ونوادي. 


يذاع البرنامج الثلاثاء الساعة الحادية عشرة صباحاً ويعاد الخميس الساعة الثالثة بعد الظهر عبر أثير إذاعة صوت الفرح على الموجة 104.3 Fm.


يلفت موقع صوت الفرح إلى أنه ليس مسؤولاً عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير، ويحتفظ بعدم نشر أي تعليق يتضمن قدحاً أو ذمّاً أو تشهيراً أو تجريحاً أو شتائم.
  • صوت الفرح (ص):لإعلاناتكم على راديو صوت الفرح والموقعع الإلكتروني إتصل 07742130
  • صوت الفرح (صور):يمكنكم الإستماع إلى راديو صوت الفرح على الموجة 104.3
  • wael sharafeddine (london):(¯`â¥Â´Â¯)SAWT ALâ(^o^)â FARAH(^_^)v
  • leila (Algérie):Ramadan Karim l'I koul mouslimyne el alem
  • sandy (lebanon):مرحبا جميعاً
  • MOUSSA (SOUR):THANK U LC AKID JEYIN
  • Ahmad sabraoui (Sour):Nchallah 3a salemi ya sara sabraoui
  • mhamad tahawi (berlin alwasta):salam