X
Nov 17, 2018   07:45 pm
facebook
twitter
you tube
whatsapp
Free Weather Widget
مقال
06-11-2018
مذنبون... جورج سولاج
T+ | T-


جورج سولاج _ الجمهورية


مَن منّا لا يحب لبنان؟

من منّا لا يتغنّى بالوحدة الوطنية، ونحن غير موحدين لا في الولاء للوطن ولا في السياسة ولا الاقتصاد ولا الخيارات الاستراتيجية والاقليمية، ولا حتى في موضوع النازحين؟

من منّا لا يريد الماء والكهرباء والسكن والانترنت، ونحن بلا ماء ولا كهرباء ولا إنترنت، ولا ننتخب إلّا مَن حرمنا الماء والكهرباء والانترنت؟

من منّا لا ينادي ببناء الدولة ووَقف الهدر والصفقات والسمسرات، ونحن نتقاتل لانتخاب «أبطال» الهدر والصفقات، ولا نحاسب من يمنع بناء الدولة الحديثة؟

من منّا لا يخشى على البلد واقتصاده وماليته من الانهيار، ونحن نعرّض البلد لأقسى التحديات والمخاطر، من أجل تسمية وزير لا يقدّم ولا يؤخّر؟

من منّا لا يرى الجمود القاتل في القطاع العقاري في لبنان، ونحن نتهافت على شراء العقارات في قبرص وتركيا واليونان؟

من منّا لا يفتخر بلبنانيته، ونحن نخجل أن نرتدي من الصناعة اللبنانية، مهما كانت عالية الجودة، ونتباهى بشراء أشهر الماركات الاجنبية حتى لو كانت مزوّرة أو مقلدة؟

من منّا لا يتباهى بجمال لبنان ومناخه وطبيعته وسياحته، ونحن نتسابق على السفر للسياحة في أي مكان في الخارج؟

من منّا لا يتباهى بأنّ لبنان عاصمة الثقافة، ولا أحد منّا يقبل أن يتولى وزارة الثقافة، لأنه يعتبرها وزارة هامشية؟

من منّا لا يريد الاستثمار الاجنبي والاغترابي في لبنان، ونحن لا نألو جهداً لزعزعة الثقة والاستقرار و"تَطفيش" الاستثمار؟

من منّا لا يتغنى بأنّ لبنان هو بلد الحوار، ونحن نتراشق ليلاً ونهاراً، بالسباب والشتائم والذم والتحقير على وسائل التواصل الاجتماعي، مع كلّ مَن خالفنا رأياً أو موقفاً؟

من منّا لا يتغنّى بالسيادة والحرية، ونحن نتقاتل على تسليم لبنان ورقة إقليمية يصرفونها كيفما يشاؤون، وساعة يشاؤون، وأينما يشاؤون، على حساب لبنان؟

من منّا لا يتغنى بمستقبل لبنان، ونحن نقف على أبواب السفارات للهجرة، أو نرسل أولادنا الى الغربة؟

من منّا لا يزايد في حقوق المرأة، ونحن لا نزال نهمّشها في الحكومة والبرلمان، وكل موقع ومنصب ومكان، ونعيّنها للزينة بين الرجال بدل أن تكون زينة بين الرجال؟

من منّا لا يشكو النازحين، ونحن نتسابق على استغلالهم واستخدامهم، وتأجيرهم الدور والمنازل؟

من منا لا يريد حكومة محترمة، ونحن نغيِّب اصحاب الخبرة والكفاءة وخيرة الرجال؟

فعلاً، كلنا نحبّ لبنان. 

يلفت موقع صوت الفرح إلى أنه ليس مسؤولاً عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير، ويحتفظ بعدم نشر أي تعليق يتضمن قدحاً أو ذمّاً أو تشهيراً أو تجريحاً أو شتائم.
  • ابو جاد (لبنان):تحية إلى حبيبة قلبي B
  • عباس قشور (Ghana):سلامي الى الغالية بتول و اولادي فضل و ميريام. و كل التوفيق لاسرة صوت الفرح .
  • Maha Zaiter (France):سلامي الى الغالي مصطفى من معركة
  • Rzan (Lebanon):تحية الى حسام علي
  • ادهم الرفاعي (فلسطين):صوت الفرح الافضل و شكرا صوت الفرح
  • wael sharafeddine (London): the music of sawt Al Farah itself is healing. It's an explosive expression of feeling.
  • wael sharafeddine (London):No matter what culture we're from, everyone loves the music of sawt Al Farah
  • هزار (القصيبه):بشكرصوت فرح وبتمنى لهم التوفيق
  • نجوى جمال (صور):صوت الفرح هوي الفرح كلو و هني اهل المحبي و الفرح
  • نجوى جمال (صور):شكرا لصوت الفرح
  • احمد كساب (مباروك):الف مبارك
  • رضا حمود (صور):الف مبروووك بتستاهلي اكتر من هيك وبتمنى تصيري وزير دولة احلا عالم
  • نرجس (صور):التوفيق للجميع
  • Tatiana Safa (Lebanon):Nice photos 📸
  • نعمان ابو خليل (القليله):نشد على ايديكم ايها الشرفاء
  • محمد (صور):تحية الى كوثر عيسي
  • جومانة كرم عياد (الجنوب):شكرا لصوت الفرح
  • khadija yassine ( الرمادية):أحلى صوت صوت الفرح
  • نبيل مملوك (صور):صلي الفخر الكبير أنني جزء من عائلة اسمها صوت الفرح ...منبر الحرية والشفافية والموضوعية والمحبة
  • غدير فرح (الجنوب):تحية لجميع محبي صوت الفرح صوت الجنوب
  • نبيل مملوك (لبنان):صوت الفرح :عائلة,تعاون ومحبة
  • عباس الجواد (قاقعية الصنوبر):من افضل الاذاعات صوت الفرح تحياتي لكم
  • زينب غندور (معركة):المعنى الحقيقي للفرح اذاعة صوت الفرح
  • إبراهيم (لبنان):رمز الإستمرارية الإعلامية
  • نهاد بحسون (خيزران):always be the best
  • صوت الفرح (صور):لإعلاناتكم على راديو صوت الفرح والموقع الإلكتروني إتصل 07742130
  • صوت الفرح (صور):يمكنكم الإستماع إلى راديو صوت الفرح على الموجة 104.3